النعيمي والجنيد يدشنان التخطيط التنفيذي لأجهزة ومؤسسة الدولة للعام 2022

النعيمي والجنيد يدشنان التخطيط التنفيذي لأجهزة ومؤسسة الدولة للعام 2022

دشن عضو المجلس السياسي الأعلى محمد صالح النعيمي ومعه نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية رئيس المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية الوطنية محمود الجنيد اليوم التخطيط التنفيذي لأجهزة ومؤسسات الدولة للعام ٢٠٢٢م.

وفي التدشين أكد عضو السياسي الأعلى النعيمي، ضرورة استشعار الجميع للمسؤولية في توحيد الجهود خلال مرحلة تنفيذ خطط الرؤية الوطنية ومشاريعها ورؤاها لمواكبة انتصارات أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات.
ولفت إلى أهمية استيعاب موجهات القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى وتحديد الأولويات الملحة التي تلامس الواقع وفقاً للإمكانات المتاحة.
وشدد النعيمي على ضرورة التنسيق والتعاون بين كافة أجهزة ومؤسسات الدولة لإنجاز وتنفيذ المشاريع والخطط التي تضمنتها خطة العام ٢٠٢٢م.
وأشاد بدور المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية الوطنية في مساندة أجهزة ومؤسسات الدولة في إعداد وتنفيذ خطط الرؤية الوطنية .. مثمنا تفاعل كافة رؤساء الوحدات التنفيذية والحرص على استيعاب خطط الرؤية الوطنية وآليتها التنفيذية في كافة الجهات.
من جانبه أشار نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية رئيس المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية إلى أهمية تدشين هذه المرحلة من مراحل التخطيط التي يتم فيها تنفيذ الخطط والمشاريع التي تم إعدادها من كافة أجهزة ومؤسسات الدولة.
ولفت إلى أنه تم إعداد خطط ومشاريع خطة المرحلة الثانية للرؤية الوطنية ٢٠٢١-٢٠٢٥م وفقاً لموجهات قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي والمجلس السياسي الأعلى بتحديد الأولويات التي تلامس احتياجات المواطن وتعزّز من الصمود في مواجهة العدوان الذي يتعرض له الشعب اليمني من قبل قوى الاستكبار العالمي.
وأكد الجنيد ضرورة تعزيز العمل المؤسسي وبناء وتنمية القدرات واستشعار الجميع للمسؤولية الملقاة على عاتقهم في مرحلة التخطيط التنفيذي الذي سيساعد ويسهل لمرحلة البناء والتنفيذ في مشاريع وخطط الرؤية الوطنية.
وحث على تلافي الأخطاء والاستفادة من التجارب السابقة للعمل بصورة منظمة بعيداً عن العشوائية والارتجالية.
ونوه نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية، بتفاعل قيادات ورؤساء الوحدات التنفيذية للرؤية الوطنية في كافة أجهزة ومؤسسات الدولة وحرصهم على استيعاب مضامين التخطيط التنفيذي والاستفادة من الخبرات المقدمة من مكتب إدارة الرؤية الوطنية.
واستعرض مراحل إعداد خطط الرؤية الوطنية التي ارتكزت على نتائج تحليل الوضع الراهن التي شاركت في إعدادها وصياغة الأهداف والمبادرات بعد تحديد الأولويات كافة الجهات.
وأوضح الجنيد أن المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية سينفذ ورشة تدريبية لتطوير وتعزيز أداء الوحدات التنفيذية لإدارة الرؤية الوطنية في التخطيط التنفيذي ومتابعة وتقييم خطط الرؤية الوطنية ومنع العشوائية التي ترافق عملها، من خلال الاعتماد على التخطيط التشاركي المدروس والمنهجي.
بدوره أكد وزير التخطيط والتنمية عبد العزيز الكميم، ضرورة العمل بروح الفريق الواحد لإنجاح مرحلة التخطيط التنفيذي.
وثمن جهود قيادة المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية الوطنية والفرق المحورية في مساندة الجهات لإعداد الخطة الخمسية 2021-2025م وخطة العام ٢٠٢٢م .. لافتاً إلى أهمية مرحلة التخطيط التنفيذي في مرحلة بناء الدولة اليمنية الحديثة.
وفي التدشين بحضور عضو مجلس الشورى المهندس لطف الجرموزي ورئيس المركز الوطني لبناء القدرات واتخاذ القرار يحيى المحاقري ورؤساء الوحدات بالمكتب التنفيذي لإدارة الرؤية والوحدات التنفيذية لإدارة الرؤية بأجهزة ومؤسسات الدولة، استعرض رئيس وحدة التخطيط حمدي الشرجبي مراحل التخطيط التنفيذي لخطة العام ٢٠٢٢م.
وتطرق إلى الخطوات التي سيتم تنفيذها خلال مرحلة التخطيط التنفيذي .. مشيراً إلى أن التخطيط التنفيذي الذي يأتي تنفيذاً لموجهات المجلس السياسي الأعلى، هو المرحلة الرابعة من مراحل التخطيط الاستراتيجي التي تشتمل على عدد من الخطوات، أهمها تحديد أولويات المشروعات وإعداد بطائق المشروعات والخطة التنفيذية على مستوى كل جهة مركزية ومحلية ومراجعة وتقييم إنجاز خطة ٢٠٢١م.