وزير الزراعة والري يفتتح أول مزرعة مائية باليمن بتمويل بنك اليمن والكويت

وزير الزراعة والري يفتتح أول مزرعة مائية باليمن بتمويل بنك اليمن والكويت

دشن وزير الزراعة والري عبد الملك الثور  أول مزرعة تعمل بتقنية الزراعة المائية باليمن بمحافظة عمران بدعم وتمويل من بنك اليمن والكويت.

وفي حفل تدشين المزرعة المائية الأولى الذي شهدته مديرية ذيبين تطرق وزير الزراعة عبد الملك الثور الى أن هذه المزرعة هي اللبنة الأولى لثورة زراعية تخفف استهلاك المياه وتعالج مشاكل استصلاح التربة وإنتاج منتجات زراعية نظيفة ونوعية ودائمة.
وأشار إلى أن الاهتمام بالزراعة هو توجه وأولوية للقيادتين الثورية والسياسية في هذه المرحلة من أجل تحقيق الاكتفاء الذاتي.
وعبر عن شكر وزارة الزراعة والري للجهود المبذولة والدعم الكبير من بنك اليمن والكويت للارتقاء بالزراعة مؤكدا أن الوزارة ستكون عونا وسندا لكل مزارع يسعى للارتقاء بالواقع الزراعي في البلاد وإنتاج الغذاء.
بدوره عبر الأمين العام للمجلس المحلي بمحافظة عمران صالح زمام المخلوس عن سعادة السلطة المحلية بالمحافظة بنجاح التجربة الزراعية الجديدة بالمحافظة والتي تعد الأولى على مستوى اليمن.
ولفت إلى أن نجاح تجربة الزراعة المائية التي توفر 90%من المياه سيحد من الاستنزاف الجائر للمياه وسيعالج مشكلة استصلاح الأرض الزراعية.
وفي كلمة ممثل بنك اليمن والكويت التي ألقاها صادق الأعور قد أكدت أن هذا الافتتاح يأتي محققا لأحد أهم المشاريع التي مولها البنك بمحافظة عمران وحققت نجاحا كبيرا من خلال التجارب الأولية في إطار برنامج التحول الوطني نحو الاهتمام بالزراعة.
وأكد أن البنك سيواصل المشوار والمضي قدما للارتقاء بجودة خدماته نحو العملاء والمساهمة الكبيرة في الزراعة والطاقة النظيفة من خلال مشاريع الآلات الزراعية الحديثة والطاقة الشمسية.