الحوثي يدعو لتحقيق دولي في جريمة استهداف المرتزقة صالة عرس بالحديدة

أدان عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي، اليوم السبت، جريمة استهداف صالة العرس بمحافظة الحديدة، معتبرا الجريمة أنها إرهابية متعمدة.

الحوثي يدعو لتحقيق دولي في جريمة استهداف المرتزقة صالة عرس بالحديدة

ودعا الحوثي إلى تحقيق دولي عاجل في جريمة استهداف صالة العرس بمحافظة الحديدة وفي كل جرائم العدوان السعودي الأمريكي في اليمن.

وكان مرتزقة العدوان قصفوا بالمدفعية مساء الجمعة، صالة أفراح (المنصور) في شارع المطار بمديرية الحوك بمدينة الحديدة ما أدى إلى استشهاد ثلاثة أشخاص وإصابة 7 آخرين.

من جانبها, أدانت وزارة الصحة العامة والسكان بشدة جريمة استهداف مرتزقة العدوان صالة عرس في محافظة الحديدة، معتبرة هذا العمل الإجرامي ليس الأول وإنما هو مواصلة لسلسلة الجرائم التي يرتكبها العدوان منذ 6 سنوات.

وقالت وزارة الصحة في بيان"نتابع الوضع للحالات المصابة ونتقدم بالتعازي والمواساة لأسر الشهداء والجرحى".

ودعت الصحة المحافل الدولية ومنظمة حقوق الإنسان للضغط على دول العدوان لوقف استمرار هذه الجرائم، لافتة إلى أن هذا الاستهداف والتصعيد والقصف للمناطق السكنية والأهداف المدنية مؤشر على استهتار تحالف العدوان ومرتزقته بحياة المدنيين.

كما دعت وزارة الصحة الأمم المتحدة لتكثيف جهودها من أجل وقف هذه الهجمات فوراً وان تتخذ التدابير والإجراءات اللازمة للحفاظ على سلامة وأمن المدنيين.

من جانبه, علق محافظ الحديدة محمد عياش قحيم على الجريمة البشعة التي ارتكبها مرتزقة العدوان بقاعة أفراح بمدينة الحديدة.

وقال قحيم للمسيرة يوم الجمعة إن "حادثة اليوم مؤلمة جدا، وللأسف هذه جريمة من جرائم تسكت عنها الأمم المتحدة، مشيرًا إلى أن الحديدة تتعرض لقصف وتصعيد مقابل صمت غير مبرر من الأمم المتحدة.

وأكد أن صمت الأمم المتحدة يشجع مرتزقة العدوان على ارتكاب جرائم وجريمة اليوم في هذا السياق، لافتًا إلى أن قوى العدوان لا تتورع عن ارتكاب الجرائم وإلقاء اللائمة على الآخرين.

 

 

 

تقييمات
(0)