الجنوب المحتل ودوامة طحن الاقتصاد

26 سبتمبرنت: المحافظات الجنوبية بما فيها مدينة عدن المفتوحة على البحر والنفط والغاز والدخول الحر للواردات .. الدولار يتخطى حاجز 900 ريال

الجنوب المحتل ودوامة طحن الاقتصاد

والتداعيات كبيرة .. تضخم وصعود لاسعار المواد الخام مع ارتفاع كبير في اسعار المواد الغذائية وفقر مدقع.

في المقابل صنعاء المحاصرة المجردة من الثروات والايرادات .. الدولار مستقر عند 600 دولار يرافقه استقرار في الاسعار.

 

ومازال مرتزقة حكومة الفنادق بدعم الاحتلال يطبعون أوراقا نقدية -كراسات الرسم أثمن منها - ويشترون بها الدولارت لحساباتهم في الخارج.. دون وازع لحياة الناس والحالة المعيشية المترتبة على الاقتصاد والمواطن..

الدوامة تستمر في طحن الاقتصاد ببيع نفط اليمن من شبوة وحضرموت وتحويل عائدها لحساب البنك الأهلي السعودي..

ماذا تبقى للمواطن؟  وبين هذا وذاك! الوضع قائم - غلاء وفقر  وسيادة منتهكة مالم يهب الجميع للتحرر من الاحتلال الخارجي المتابط شرا بالوطن كله..؟

تقييمات
(0)