رئيس مكون الحراك الجنوبي :مؤامرات الأعداء ومحاولاتهم لحرف مسار المعركة ستبوء بالفشل

رفع رئيس مكون الحراك الجنوبي خالد باراس، برقية تهنئة إلى قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي، ورئيس المجلس السياسي الأعلى المشير الركن مهدي المشاط والشعب اليمني بمناسبة العيد الـ 54 للاستقلال الـ 30 من نوفمبر المجيد.

رئيس مكون الحراك الجنوبي :مؤامرات الأعداء ومحاولاتهم لحرف مسار المعركة ستبوء بالفشل


وعبر باراس باسمه ونيابة عن قيادة وأعضاء مكون الحراك الجنوبي المشارك في مؤتمر الحوار الوطني الموقع على اتفاق السلم والشراكة، عن الاعتزاز والتقدير لمواقف القيادة في مواجهة العدوان والحصار الذي تقوده قوى العدوان الأمريكي الصهيوني السعودي الإماراتي وحلفائهم وأدواتهم المحليين.
وأشار إلى أن هذه المواقف تعد امتدادا لذات القرار التاريخي المشرف الذي اتخذه الآباء لمواجهة قوى العدوان والاستعمار البريطاني آنذاك حتى تمكنوا من طرده وتحقيق الاستقلال الوطني الناجز في الثلاثين من نوفمبر 1967م.   
ولفت باراس، إلى أهمية استلهام دروس الصمود والثبات والكفاح الشعبي من هذا الحدث الوطني، الذي  يؤكد عظمة الشعب اليمني ورفضه المستمر للطغيان, ودفاعه المستميت عن حرية وطنه واستقلال قراره وقدرته على تحقيق النصر مهما كانت التضحيات.
وقال" نتشرف أننا كنا ضمن رفاق النضال الذين ساهموا في صناعة الاستقلال الوطني المجيد وأننا اليوم ومثلنا كل الأحرار من أبناء المحافظات الجنوبية والشرقية في المكان الصحيح والطبيعي المنسجم مع توجهاتنا ومواقفنا الوطنية، نقف وبكل فخر واعتزاز في خندق واحد إلى جانب أبناء الشعب اليمني وقيادته في مواجهة العدوان الأمريكي- الصهيوني- السعودي- الإماراتي وحلفائهم وأدواتهم المحليين".
وأكد أن مؤامرات الأعداء ومحاولاتهم لحرف مسار المعركة، من خلال تأجيج وإحياء النعرات المناطقة والمذهبية، ستبوء بالفشل أمام وعي وادراك وصمود وثبات وإرادة الشعب اليمني العظيم.. مشيرا إلى أنه كما تخلص اليمنيون من الاستعمار القديم، هم اليوم ماضون في المسار والنهج ذاته في مواجهة ودحر الاستعمار الجديد.

تقييمات
(0)