نشطاء سعوديون :  على القيادة السعودية أن تتعلم الدرس

أثار الهجوم الذي نفذته القوة الصاروخية اليمنية بصاروخ مجنح نوع قدس2مستهدفا محطة توزيع أرامكو في جدة, حفيظة نشطاء سعوديين ليفتحوا النار على سلطات بلادهم متهمين اياها بالفساد وعقد صفقات أسلحة عاجزة عن مواجهة الصواريخ اليمنية.

نشطاء سعوديون :  على القيادة السعودية أن تتعلم الدرس

 وأيد الناشط السعودي المعارض يحيى عسيري في تصريحات صحافية ماذهب اليه بعض الخبراء العسكريين بأن "الإنفاق العسكري السعودي قائم على الفساد والصفقات الفاسدة والأموال التي يكسبها من يوقع العقود وليس له علاقة بالعسكرية والتسلح".

مرجعا سبب ما وصفه بـ" المأساة " التي تمر بها السعودية اليوم إلى " التخبط السياسي الذي تنتهجه القيادة السعودية "،  وقال" بدلا من دعم الديمقراطية في اليمن، ومساعدة الشعب اليمني في تحقيق المصالحة، زرعت بينهم مزيد من الصراعات، ودمرت بلادهم ودمرت كل الآمال في الوصول إلى حل ديمقراطي هناك".

ويضيف "يجب أن تتعلم القيادة السعودية الدرس أنهم غير قادرين على أن يحموا أراضيهم وحدودهم ومقدراتهم".

ووجه رسالته للشعب السعودي " إن هذه السلطات سوف تجلب الويلات لكم ولن تستطيع أن تحميكم".

 واعتبر عسيري أن "ما حدث درس للدول الداعمة السعودية، أن هذه السلطات التي تدعمونها من أجل النفط رغم انتهاكها لحقوق الإنسان وارتكابها الجرائم، حتى هذا النفط الذي تطمحون إليه لم يعد في مأمن بسبب تخبط السلطات السعودية".

تقييمات
(0)