مقبولي وقحيم يشيدان بمواقف أبناء حيس في مواجهة العدوان

أشاد نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات والتنمية الدكتور حسين مقبولي ومحافظ الحديدة محمد عياش قحيم، بمواقف أبناء مديرية حيس في مواجهة قوى العدوان والمرتزقة.

مقبولي وقحيم يشيدان بمواقف أبناء حيس في مواجهة العدوان

وأكد مقبولي وقحيم خلال لقاء موسع اليوم، ضم عدداً من أبناء المديرية، أهمية تلاحم الجبهة الداخلية والحفاظ على الصف الوطني للتصدي لأي محاولات تستهدف زعزعة أمن واستقرار المديرية.

ونوها بتضحيات أبناء حيس في مواجهة أهداف العدوان والمرتزقة الرامية تحقيق أي نصر، على الميدان، وأشارا إلى أن تصعيد العدوان والمرتزقة، سيبوء بالفشل أمام إصرار وعزيمة أبناء حيس الصامدين في وجه العدوان.

وتطرقا إلى محاولة قوى العدوان والمرتزقة صنع انتصارات وهمية في عدد من المناطق التي سيطروا عليها قبل ثلاث سنوات، من خلال تشديد الحصار على المدنيين بقطع الطرق الرئيسة وذلك بعد أن فشلوا في تحقيق أي انتصار، على الميدان.

وفي اللقاء الذي حضره وكيل المحافظة المحافظة لشؤون الخدمات محمد حليصي، أكد أبناء حيس وقوفهم صفاً واحداً إلى جانب الوطن في معركة التصدي لقوى العدوان حتى تحرير كامل تراب اليمن من دنس الغزاة والمحتلين.

وقدّروا عاليا اهتمام قائد الثورة والمجلس السياسي الأعلى وقيادة المحافظة ودعمهم المتواصل لأبناء المديرية في مواجهة العدوان والمرتزقة .. مؤكدين جاهزيتهم لأي خيار لمواجهة العدوان ومرتزقته ودحرهم من كل شبر من أرض الوطن.

حضر اللقاء مديرا مديرية حيس مروان محمد سليمان وفرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية جابر الرازحي ونائب مدير أمن المحافظة العقيد عمر المقبلي.

تقييمات
(0)