مجلس النواب يهنئ القيادة الثورية والسياسية بثورة 14 أكتوبر ويبارك عملية فجر الانتصار

رفع رئيس مجلس النواب يحيى علي الراعي وهيئة رئاسة وأعضاء المجلس، برقية تهنئة إلى قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي ورئيس المجلس السياسي الأعلى المشير الركن مهدي المشاط وأعضاء المجلس السياسي، بمناسبة العيد الـ 58 لثورة 14 أكتوبر المجيدة.

مجلس النواب يهنئ القيادة الثورية والسياسية بثورة 14 أكتوبر ويبارك عملية فجر الانتصار

وأشارت البرقية أن الاحتفاء بهذه المناسبة يأتي تزامنا مع نضالات شعبنا الصامد في وجه العدوان والحصار لسبع سنوات من الانتصارات ودحر المحتلين والغزاة الجدد أدوات الاستعمار القديم الجديد.

ولفتت البرقية أن هذه الذكرى نستلهم منها الدروس العظيمة في الثبات والصبر والصمود حتى دحر الغزاة والمحتلين وبهمة وشموخ الأوفياء الشرفاء من أبناء شعبنا اليمني.

وأكدت البرقية أن اليمن سيظل الصخرة الصلبة التي تتحطم عليها كل مؤامرات المعتدين والغزاة والمتآمرين على الوطن وسيادته ووحدته وأمنه واستقراره.

وفي الجلسة التي عقدت برئاسة رئيس المجلس، بحضور رئيس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور، ونواب رئيس الوزراء والوزراء، بارك نواب الشعب الانتصارات المتلاحقة التي يحققها أبطال الجيش والأمن واللجان الشعبية وأبناء القبائل الأحرار في كل الجبهات وأخرها جبهة مارب والتي تم فيها تحرير 600 كم مربع في عملية "فجر الانتصار".

وأشاد نواب الشعب بالأدوار البطولية التي يجترحها الأبطال المرابطون في الجبهات وقد عقدوا العزم على تحرير كل شبر من أرض الوطن من دنس الخونة والعملاء.

وأهاب نواب الشعب، بالجميع تعزيز التلاحم ورص الصف الوطني ومساندة الأبطال في الجبهات لتحقيق المزيد من الانتصارات ضد قوى العدوان وأدواته حتى تحرير كامل الأراضي والمياه والجزر اليمنية، وطرد المحتلين وإنهاء العدوان وكسر الحصار البري والبحري والجوي المفروض على بلادنا منذ سبع سنوات.

تقييمات
(0)