تدشين مشروع دعامة الحياة بمليون دولار

دشنت الهيئة العامة للزكاة اليوم، مشروع "دعامة الحياة" بالتعاون مع مركز القلب بالمستشفى العسكري بصنعاء بمناسبة العيد السابع لثورة 21 سبتمبر بتكلفة مليون دولار.

تدشين مشروع دعامة الحياة بمليون دولار

يتضمن المشروع جهاز قسطرة للقلب بتمويل الهيئة العامة للزكاة، لغرض معالجة حالات أمراض القلب من الفقراء والمساكين والمحتاجين.

وفي التدشين بحضور مساعد وزير الدفاع لشؤون الموارد البشرية اللواء الركن علي محمد الكحلاني، أشار رئيس الهيئة العامة للزكاة الشيخ شمسان أبونشطان إلى أن المشروع يأتي بالشراكة مع مركز القلب ووزارة الدفاع احتفاءً بالذكرى السابعة لثورة 21 سبتمبر بتكلفة إجمالية تصل إلى مليون دولار.

واعتبر المشروع رافداً مهماً للقطاع الصحي لتوفير العلاج اللازم للفقراء والمساكين والتخفيف من معاناتهم الحرجة .. لافتاً إلى أن مشروع دعامة الحياة ثمرة من ثمار الهيئة العامة للزكاة وثورة 21 سبتمبر.

وثمن أبو نشطان دور رجال المال والأعمال وكل من سعى إلى جانب هيئة الزكاة في إخراج المشروع إلى النور .. مبيناً أن المشروع واحد من عشرات المشاريع التي تخدم شريحة الفقراء والمساكين.

من جانبه أشار رئيس دائرة الخدمات الطبية العسكرية بوزارة الدفاع العميد دكتور ناشر القعود، إلى أن هيئة الزكاة، إحدى ثمار ثورة 21 سبتمبر التي حرصت على صرف الزكاة في مصارفها الشرعية ولمس آثارها الفقراء وذوي الدخل المحدود.

وأشاد باسم وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة بدور هيئة الزكاة في تقديم الدعم لأبناء الشعب اليمني بصورة عامة، بما في ذلك الجرحى والمرضى.

بدوره نوه مدير مركز القلب العسكري الدكتور طه الميموني، بمشروع "دعامة الحياة" الذي مولته هيئة الزكاة ويدشن العمل فيه اليوم بالتنسيق مع هيئة الإسناد اللوجستي ودائرة الخدمات الطبية بمركز القلب العسكري.

ولفت إلى أن المشروع يلبي احتياجات مرضى القلب، سيما الحالات الفقيرة والمحتاجة وتخفيف الضغط على المركز، خاصة الحالات الحرجة التي لا تستطيع دفع تكاليف العمليات الباهظة في المستشفيات الخاصة.

حضر التدشين رئيس اللجنة الصحية بهيئة الزكاة الدكتور حسن تامة وأمين عام المجلس الأعلى للأوقاف عضو مجلس إدارة هيئة الزكاة الشيخ مقبل الكدهي وعدد من الجراحين والأطباء بمركز القلب بالمستشفى العسكري.

تقييمات
(0)