اللواء الكحلاني: 21 سبتمبر نقلت اليمن إلى عهد جديد من الحرية والاستقلال

نظمت هيئة القوى البشرية ودوائرها بوزارة الدفاع اليوم حفلاً خطابياً بالذكرى السابعة لثورة 21 سبتمبر.

اللواء الكحلاني: 21 سبتمبر نقلت اليمن إلى عهد جديد من الحرية والاستقلال

وخلال الحفل بحضور مدير دائرة الاستخبارات العسكرية العميد الركن علي محمد أبو حليقة ومديري دائرتي شؤون الضباط العميد الركن نجم عباد والمالية العميد علي المطري، اعتبر مساعد وزير الدفاع للموارد البشرية اللواء الركن علي محمد الكحلاني، ثورة 21 سبتمبر  أيقونة سلام ونضال يمني تمثل ذلك باتفاق السلم والشراكة عشية انتصار الثورة وتجسدت  في تأمين صنعاء وكافة المدن اليمنية.

وأشار إلى خلو هذه الثورة من سفك الدماء والاعتقالات ونهب الممتلكات، استحقت بجدارة تسمية الثورة البيضاء.

وقال "إن ثورة 21 من سبتمبر نقلت اليمن إلى عهد جديد من الحرية والاستقلال والكرامة  وأيقظت روح التحرر ونبذ الفرقة والارتهان والتطلع إلى الحرية ورفض أي شكل من أشكال الوصاية والتبعية، وتجلى ذلك بالتفاف كافة القوى حول القيادة الثورية لمواجهة قوى  العدوان وحماية أرض اليمن وصون مقدراته والحفاظ على سيادته واستقلالية ".

ولفت اللواء الكحلاني إلى أن المرابطين من الجيش واللجان الشعبية يجودون بدمائهم الزكية ويسطرون أروع البطولات في الدفاع عن السيادة الوطنية.

وأضاف " كشفت ثورة 21 سبتمبر بشاعة دول العدوان بما ارتكبته وترتكبه يومياً من جرائم القتل والدمار وفرض حصار براً وبحراً وجواً على شعبنا اليمني على مدار سنوات العدوان،  كما كشفت زيف ادعاء المجتمع الدولي وديمقراطيتهم وحرصهم على صون الحريات وحقوق الإنسان واحترام سيادة الدول وغيرها من الشعارات والعناوين الكاذبة".

وأوضح أن الشعب اليمني، تحمل المزيد من الصبر والعزيمة والنضال والصمود والتلاحم في مواجهة العدوان على الجبهات العسكرية والاقتصادية والاجتماعية لتحقيق أهداف الثورة.

وقال: " ثورة 21 سبتمبر فرزت قوى العمالة والارتزاق التي جعلت اليمن تحت الوصاية الأجنبية والارتهان للخارج وحرمت الشعب اليمني من التمتع بخيراته".

واختم اللواء الكحلاني كلمته بالقول " نحن في وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة ننظر بكل فخر لما تحقق للقوات المسلحة من مكاسب في ظل ثورة 21 سبتمبر ومنجزات وتحولات إيجابية على مستوى الانضباط والتدريب والتأهيل والتلاحم بين الجيش واللجان الشعبية والمجتمع المدني في مواجهة الغزاة والمرتزقة ورفع مستوى الوعي والجهوزية القتالية في جميع صنوف القوات المسلحة وفق عقيدة عسكرية تنبثق من الهوية الإيمانية".

فيما أشار رئيس هيئة القوى البشرية اللواء عبدالله البزاغي، إلى أن ثورة 21 سبتمبر شكلت محطة تحول مهمة في تاريخ اليمن المعاصر، طوى فيها اليمنيون مرحلة الهيمنة والوصاية والتبعية للقوى الخارجية ونقلت الشعب اليمني إلى مرحلة فرض الإرادة والسيادة واتخاذ القرار السياسي والسيادي دون إملاءات خارجية.

وقال "جاءت الثورة ملبية لآمال وتطلعات الشعب اليمني وفي ظلها تحق العديد من الإنجازات  والتي أهمها التصنيع الحربي، حيث استطاعت دائرة التصنيع العسكري تحقيق الاكتفاء الذاتي من العديد من الأسلحة والذخائر وإنتاج صواريخ بعيدة المدى وطائرات مسيرة تستطيع اختراق أجواء العدو لمئات الكيلومترات والتطوير في هذا المجال قائم ومستمر".

شارك في الفعالية قائد لواء النقل الخفيف العميد الركن أحمد السياني ونائب مدير ديوان وزارة الدفاع العميد الركن مجاهد السهاقي ونائب مدير دائرة التقاعد العسكري العميد أحمد الحسيني ونائب مدير دائرة الاتصالات العسكرية العميد أحمد الشامي.

تقييمات
(0)