وفاة الموسيقار المصري جمال سلامة بكورونا

ذكرت نقابة المهن الموسيقية في مصر، أن الموسيقار الكبير جمال سلامة توفي الجمعة عن عمر ناهز 76 عاما متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

وفاة الموسيقار المصري جمال سلامة بكورونا

ذكرت نقابة المهن الموسيقية في مصر، أن الموسيقار الكبير جمال سلامة توفي الجمعة عن عمر ناهز 76 عاما متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

وفي بيان أصدرته، قالت وزيرة الثقافة إيناس عبد الدايم، إن “ميدان الإبداع العربي فقد فارسا نبيلا وعبقرية موسيقية وأحد الأيقونات الفنية”.

وبعد تدهور حالته الصحية متأثرا بمضاعفات إصابته بفيروس كورونا، دخل سلامة قبل أيام قليلة إلى مستشفى الهرم في الجيزة، قبل أن يفارق الحياة يوم الجمعة.

ولد سلامة في الخامس من أكتوبر/تشرين الأول 1945 وترعرع في كنف عائلة فنية إذ كان أبوه حافظ أحمد سلامة مؤلفا موسيقيا وأخوه ملحنا وعازفا لآلة الأكورديون بفرقة أم كلثوم.

ودرس سلامة الموسيقى على مستوىً متقدم في الاتحاد السوفيتي، وحصل على أعلى مؤهل للتخصص في كونسيرفتوار تشايكوفسكي في موسكو عام 1976.

هذا ولحن للعديد من المغنيات العرب أمثال المغربية سميرة سعيد وأغنية "احكي ياشهرزاد" في عام 1981 و"مش حتنازل عنك" في عام 1986، وعدة أغان للبنانية ماجدة الرومي ومن بينها "بيروت ست الدنيا" و قصيدة "مع جريدة" لللشاعر السوري نزار قبّاني.

ونشرت المغنية ماجدة الرومي صورة تجمعها بالراحل، أرفقتها بالكلمات التالية :" صدمني هذا المساء خبر وفاة صديقي الموسيقار الكبير الدكتور جمال سلامة آلَمَني بشدّة رحيل هذا الأخ الحاني ورفيق الدرب الطويل .. نعم أبكاني فقدان هذا الغالي الذي تلازمني ألحانه كظلّي ، هذا الغائب الحاضر معي في كل المسارح ، كيف أفصل صوتي عن أعماله؟ عن "بيروت ست الدنيا"، عن "سيّدي الرئيس"، عن "مع جريدة"، عن "عيناك"، عن "حُبُّك"، عن "لوّن معي الأيام".

ونعى المغني والممثل المصري محمد منير صديقه الموسيقار جمال سلامة، وكتب في تغريدة نشرها عبر موقع تويتر : "اختطف الموت واحد من اهم اصدقائي الدكتور جمال سلامة الذي شاركت معه العديد من الاعمال المؤثرة التي اعتز بها .. تغمد الله الفقيد بواسع رحمته".

تقييمات
(0)