أخبار |

فعالية للمنطقة العسكرية المركزية بالذكرى السنوية للشهيد

فعالية للمنطقة العسكرية المركزية بالذكرى السنوية للشهيد

نظمت قيادة المنطقة العسكرية المركزية اليوم الثلاثاء، فعالية خطابية بمناسبة الذكرى السنوية للشهيد 1445هـ تحت شعار "الشهداء هم صناع النصر في كل عصر".

وفي الفعالية أكد مدير شؤون العاملين بوزارة الدفاع عبدالملك القارح أهمية إحياء ذكرى الشهيد تخليدا للشهداء ووفاءً وإجلالاً لتضحياتهم في سبيل عزة واستقلال وحرية الوطن.

وأشار إلى أن الذكرى السنوية للشهيد محطة مهمة يتزود منها الجميع العزم والبصيرة والوعي ويستفاد منها الكثير من الدروس.. مؤكدا أن كل المجتمعات البشرية تحتفي بمن ضحوا من أجل قضاياها المصيرية وحريتها واستقلالها.

ولفت القارح إلى المنزلة العالية والمقام الرفيع والجزاء العظيم التي منحها الله للشهداء، حيث تفوق مرتبة الشهادة تقديرات كل البشر.

وتطرق إلى ما قدمه الشعب اليمني من تضحيات ورصيد كبير من الشهداء في سبيل الله، وفي إطار الموقف الصحيح والحق والقضايا العادلة مما جعله في صدارة شعوب الأمة في مستوى صموده وتضحياته وعطائه وثباته الذي لا يعتريه وهن ولا ضعف.

وأشار مدير شؤون العاملين في وزارة الدفاع إلى الانجازات المحققة في إطار وقوف الشعب اليمني مع مظلومية الشعب الفلسطيني، وكذا المواقف العظيمة للشعب اليمني وقيادته المباركة في خضم معركة التصدي لمؤامرات الأعداء ومواجهة الخطر الصهيوني الداهم على الأمة.

تخللت الفعالية قصيدة للشاعر معاذ الجنيد عبرت عن الدور البطولي للشهداء العظماء وجهودهم في سبيل الدفاع عن الوطن.

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا